علي باب الجنه


اسلامي ثقافي اجتماعى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 خطة رجب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهندس محمد



عدد المساهمات : 175
تاريخ التسجيل : 16/01/2010

مُساهمةموضوع: خطة رجب   الثلاثاء أبريل 27, 2010 4:50 pm

خطة رجب

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وآله وصحبه أجمعين .
أما بعد
أحبتي في الله ....
انتهينا من فترات التأهيل والشحن ، ونبدأ مرحلة جديدة من اليوم ، مع بداية شهر البذر ، شهر رجب ، هذا الشهر الحرم ، فنسأل الله تعالى أن يرزقنا فيه حسن العمل .
بطبيعة الحال ليس لرجب مزية دون الأشهر الأخرى ، إلا أنه شهر حرام يتأكد فيه اجتناب المحرمات ؛ لأنَّ الله قال : " فلا تظلموا فيهنَّ أنفسكم " لذلك سنركز من الآن في الاستعداد لرمضان على هذا المعني جيدًا .
فحاول على مدى أيام هذا الشهر : تربية نفسك على التقوى التي هي إحدى ثمرات رمضان ، نريد أن نتعلم الورع ، ونتعلم المراقبة لله تعالى ، نريد أن نعظم ربنا حق التعظيم ، فتعالوا من اليوم نسعى في تحقيق هذه المعاني .
أولا : نريد مراجعة للخطوات الثماني والثلاثين الماضية ، واستدراك الفائت ، فهيا شمروا فالركب اشتد سيره ، فمن سيكسب السباق ؟؟؟
ثانيًا : نريد أن نتعلم كل يومين ذكر من الاذكار الموظفة ، أوأحد الأدعية النبوية .
ثالثًا : نريد التدريب على الثوابت الإيمانية في حياة الملتزم كما جاءت في سورة المزمل في صدر البعثة : القيام ..( قم الليل إلا قليلا ) ، القرآن .. ( ورتل القرآن ترتيلا ) ، الذكر ( واذكر اسم ربك ) ، والتبتل ( وتبتل إليه تبتيلا ) ، وزد عليه الصيام ( ظمأ الهواجر ، والعطش ليوم العطش الاكبر ) .
رابعًا : من أهم الأشياء التي نريد التعود عليها : حفظ القرآن و تدبره ، تحسن أخلاقنا ، دوام الشكر ، التحلي بالصبر على الطاعة ، تجديد التوبة .
خامسًا : أريد منك أن تحدد هدفك الإيماني في رمضان وتكتبه وتضعه نصب عينك من الآن .
فتابعونا وشاركونا ، وانشطوا في النشر أكثر من ذي قبل ، فالوقت يمر .
قال تعالى : " ولو أرادوا الخروج لأعدوا له عدة ولكن كره الله انبعاثهم فثبطهم وقيل اقعدوا مع القاعدين " [ التوبة : 46 ]
والله أسأل أن يعيننا على ذكره وشكره وحسن عبادته ______________________________________________________________________________________ (2) السابقون من رجب

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وآله وصحبه أجمعين .
أما بعد ..
فأسأل الله تعالى أن يبارك لنا في رجب وشعبان ، وأن يبلغنا رمضان ، وأن يرزقنا فيه حسن الصيام والقيام وسائر العمل الصالح الذي يرضيه عنَّا إنه البر الرحيم الرحمن .
أحبتي في الله ..
هذا زمان البذر ، زمان بدء السباق ، ولابد من شحذ للهمم ، وتعود على الطاعات ، حتى ندخل السباق الإيماني في رمضان ، وقد أعددنا العدة . فإذا كنت تريد أن تسابق بالخيرات ، فعليك بأن تتحلى بصفات هؤلاء المسارعين ، وهي تسع :
قال تعالى : " وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ " [ آل عمران : 133-135 ]
فالصفة الأولى : الإنفاق والبذل في سبيل الله على كل حال .
الصفة الثانية : كظم الغيظ .
الصفة الثالثة : العفو عن النَّاس .
الصفة الرابعة : الإحسان .
الصفة الخامسة : التوبة من قريب وعدم الإصرار على الذنب .
وقال تعالى : " إِنَّ الَّذِينَ هُمْ مِنْ خَشْيَةِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَ وَالَّذِينَ هُمْ بِآَيَاتِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ وَالَّذِينَ هُمْ بِرَبِّهِمْ لَا يُشْرِكُونَ وََالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آَتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ " [ المؤمنون : 57-61 ]
الصفة السادسة : الخوف والخشية .
الصفة السابعة : الإيمان بآيات الله تعالى .
الصفة الثامنة : التوحيد وعدم الشرك .
الصفة التاسعة : العمل والخوف من عدم القبول .
هذه الصفات سنتدارسها ، ونحاول تطبيقها عمليًا ، لنتحلى بصفات المسارعين في الخيرات ، الذين شهد الله لهم بأنهم الفائزون السابقون .
وإن شاء الله تعالى اليوم تكون خطبة ( السابقون من رجب ) بين أيديكم ، فاستمعوا لتفاصيل الموضوع فيها .
وأوصيكم ونفسي بأعمال رمضان من الآن ( القيام .. الصيام ... الصدقة .. قراءة القرآن ... أعمال البر ) .
وإن شاء الله تعالى نبدأ من غد في مدارسة ذكر أو دعاء يوميًا ، لنحفظه ونتدبره ، لنحفظ أنفسنا بالحصن الحصين ، ونتحدى الغفلة ، ونطهر القلوب .
وعليكم اليوم بحفظ هذا الدعاء المهم :
قال صلى الله عليه وسلم يا شداد بن أوس إذا رأيت الناس قد اكتنزوا الذهب والفضة فاكنز هؤلاء الكلمات : اللهم إني أسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد وأسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم إنك أنت علام الغيوب . [الصحيحة 3228 ]__________________________________________________________________

(3) منشطات إيمانية في رجب

بسم الله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وآله وصحبه أجمعين .
أحبتي في الله ...
كيف حالكم ؟؟؟ وكيف شهر رجب معكم ؟؟ اشعر أنكم في مرحلة فتور ، وأنكم تحتاجون إلى منشطات إيمانية ، ولابد من توجيه سريع لكم ، وكنت آثرت ان تكون المتابعة بشكل دوري لا يومي ، لكن أراكم تحتاجون إلى وقفات تربوية وشحن إيماني أكثر .
فبداية :


واكتب ما استفدت منها هنا ، لأنظر كيف تتنشطون ؟؟ وبأي شيء تأتي قلوبكم ؟؟؟
(2) وقفة محاسبة ، واسترجاع ذاكرة الإيمان ، فأين الأعمال التي اتفقنا عليها ؟؟
- الصدقة اليومية ( اللهم أعط منفقا خلفًا ) .
- حفظ ولو آيه من القرآن يوميا ( اقرأ وارق ورتل ).
- الصيام وأفضله صيام داوود ( عليك بالصوم فإنه لا مثل له ) .
- حفظ ذكر من الأذكار النبوية بشكل شبه يومي ( والذاكرين الله كثيرا والذاكرات ) .
- الدعاء والتضرع كثيرا ( لولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ) .
- التبتل والخلوة بالله جل وعلا ( وتبتل إليه تبتيلا ) .
أين التغير في أخلاقنا لنثقل الموازين بحسن الخلق ؟؟
أحبتي ..
مضى زمن النعاس ، والوقت وقت جد ، فهلموا إلى ربكم ، ولا تنسوا أنّنا في زمان البذر .
(3) هل حفظتكم الدعاء الذهبي السالف في حديث شداد بن أوس ؟
اليوم عليكم بحفظ هذا الدعاء وعلموه لصغاركم من أخ أو ابن .
روى الإمام أحمد وصححه الألباني عن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " ما أصاب أحدا قط هم ولا حزن فقال : اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك ، ناصيتي بيدك ، ماض في حكمك ، عدل قضاؤك ، أسألك بكل اسم هو لك ، سميت به نفسك ، أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحدا من خلقك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري ، وجلاء حزني ، وذهاب همي ، إلا أذهب الله عز وجل همه وأبدله مكان حزنه فرحا "
قالوا يا رسول الله ينبغي لنا أن نتعلم هؤلاء الكلمات قال أجل ينبغي لمن سمعهن أن يتعلمهن .
أحبتي ...
أشعروني بهمتكم ، وأجيبوا داعي الله إذا دعاكم لما يحييكم ، فلا - والله - لن ندع الفرصة تضيع منَّا هذا العام ، فأين أنتم ؟!! وأين الهمة المطلوبة من الجميع ؟؟
أريد طفرة إيمانية من الآن فصاعدا ، وثقوا أن همتكم هذه تؤثر بالتأكيد في اتمام الأمر على ما أفضل حال بفضل ذي الإكرام والإجلال .
أروا الله من أنفسكم خيرا .

--------------------------------------------------------------------------------

نبدأ من جديد : ساعة حساب

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وآله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرا .
أما بعد ..
أحبتي في الله ...
أسأل الله تعالى أن يعيذنا من همزات الشياطين ، ونعوذ بك ربنا أن يحضرون ، اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن ، اللهم بارك لنا في رجب ، وبارك لنا في شعبان ، وبلغنا رمضان ، وارزقنا فيه حسن العمل الصالح الذي يرضيك عنا يا رحيم يا رحمن .
نعم أثلج صدري ردود من تجاوب مع رسالتي إليكم بالأمس ، وسنمضي إن شاء الله على الدرب ، ونبدأ بداية جديدة في هذا المشروع ، نستهلها اليوم بوقفة حساب .

أريد منكم اليوم :

(1) هل تذكر الذنوب العشرة التي ستتخلص منها قبل رمضان ماذا صنعت في ذلك ؟؟
(2) كم صرت تستغفر كل يوم ؟ وهل تديم الحمد ؟ وهل صرت تلهج بالذكر ؟
(3) وفي كم تختم القرآن ؟؟ وكيف حفظم للآيات الخمس كل يوم ؟؟
(4) ما حظك في عبادة التبتل والخلوة بالله ؟
(5) كيف هي الصدقة اليومية ؟
(6) وما أخبار الصيام في الصيف لندخره لعطش يوم القيامة ؟
(7) وما بال القيام هل وصلت إلى أن تقوم كل يوم بمائة آية ؟
( وهل اجتهدت لأجل الحقائب الرمضانية لتوزيعها على الفقراء في رمضان ؟
(9) وكيف حالك في أعمال البر ( عيادة المرضى .. كفالة الأايتام .. السعي على الأرملة والمسكين ....الخ ) ؟
(10) وكيف حال ( حسن الخلق ) مع الناس ؟؟

هذه أسئلة عشرة لنقف وقفة محاسبة ، ونبدأ في تصحيح المسار في هذا الزمان .


ولا تنسوا واجبات الجمعة
غفر الله لي ولكم ، وفتح لنا أبواب رحمته وحفظنا من كل سوء ، وجعلنا من عباده الصالحين .

-------------------------------------------------------------------------------

ابذر بذور الاستغفار

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وآله وصحبه أجمعين .
أما بعد ..
أحبتي في الله ..

كيف أصبحتم ؟؟؟ من أصبح منكم اليوم ذاكرًا ؟ من أصبح منكم اليوم خاشعًا ؟ من عزم اليوم على إصلاح حاله ؟ من شعر اليوم بضيق الوقت وضرورة استدراك ما فاته فلم يعد هناك وقت طويل للتسويف ؟؟ رمضان قد اقترب فهل أعددتم العدة له ؟
اليوم نجدد التوبة والاستغفار ونتنافس في الله سبحانه وتعالى بأن نتقرب له بهذا العمل العظيم .

من ينال اليوم أعظم اسباب المغفرة ؟؟
قال صلى الله عليه وسلم : ألا أعلِّمُكَ كلماتٍ إذا قلتَهنَّ غفرَ اللهُ لك ، وإن كنتَ مغفوراً لك ؟ قل:
لا إله إلا اللهُ العليُّ العظيمُ ، لا إله إلا الله الحكيمُ الكريمُ ، لا إلا الله سبحان اللهِ ربِّ السَّمواتِ السَّبعِ وربِّ العرشِ العظيمِ ، الحمدُ لله ربِّ العالمينَ . [رواه الترمذي وصححه الألباني ]

من ستكفر عنه الذنوب الثقيلة بإخلاصه بذكر هذا الاستغفار ؟؟؟
قال صلى الله عليه وسلم : " من قال أَسْتَغْفِرُ الله الذي لا إله إلا هو الحيُّ القيومُ وأتُوبُ إليه ، غَفَرَ الله لهُ وإِن كان فَرَّ من الزَّحْفِ " [ رواه أبو داود وصححه الألباني ]

من ينال طوبى وهي شجرة في الجنة مسيرة مائة عام ثياب أهل الجنة تخرج من أكمامها؟
قال صلى الله عليه وسلم : " طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً " [رواه ابن ماجه وصححه الألباني ]

من ينال اليوم : أجر مليار ونصف حسنة باستغفاره للمؤمنين والمؤمنات؟
قال صلى الله عليه وسلم : " من استَغْفرَ للمؤمنينَ والمؤمناتِ ، كتبَ الله له بكلِّ مُؤمنٍ ومؤمنةٍ حسنة "[رواه الطبراني وحسنه الألباني ]

نريد أن نحقق " وفي ذلك فليتنافس المتنافسون "

ورد عن سلفنا الصالح :

أنَّ أبا هريرة رضي الله عنه كان يستغفر في اليوم 12 ألف مرة .
وورد أن خالد بن معدان كان يستغفر 40 ألف مرة .
وأن أبا الدرداء رضي الله عنه كان يستغفر 100 ألف مرة .
لا تستغرب فقد رزقوا بركة الوقت والهمة في العمل ، وأنت بكم ستدخل هذا السباق ؟؟ وكم سيكتب لك ؟؟ وكم ستلزم نفسك به ؟؟
اجتهد وبادر قبل أن تغادر ، والله الموفق لكل خير، فاستعن بالله ولا تعجز .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خطة رجب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
علي باب الجنه :: موضوعات اسلاميه متنوعه :: موضوعات اسلاميه متنوعه-
انتقل الى: